شات احلى الاوقات


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

حرب الوردتين

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 حرب الوردتين في الأربعاء أكتوبر 03, 2012 11:21 am

حرب الوردتين

حرب الوردتين هي مجموعة من المعارك الأهلية حدثت بين عامي(1455م-1485م)على كرسي العرش في إنجلترا بين أنصار كل من: عائلة لانكستر وعائلة يورك.
المقدمة و أصل التسمية اصطلاح يطلق على النزاع الداخلي في إنجلترا الذي قام بين اسرتي لانكستر و يورك , و كانت الوردة الحمراء شعار اسرة لانكستر و الوردة البيضاء شعار اسرة يورك و منذ خلع الملك ريتشارد الثاني عام 1399 م احتفظت اسرة لانكاستر بالعرش و كانت الحرب قد قامت بين عامي 1455-1484 م
.
القصة و يتجلى الموقف العام في مشكلة قيام الحرب أن الملك هنري الثاني كان تحت سيطرة زوجته الملكة مارجريت أنجو , يساندها دوق سفولك وليم دي لابول ,و دوق سمرست إدموند بدفورت , و في صف المعارضة لهؤلاء كان دوق يورك ريتشارد الذي حظي بتأييد ناجم عن قلق شعبي على الخسائر في فرنسا و فساد البلاط , و في عام 1450 م قتل دوق سفولك بعد نفييه و في الفترة ما بين عامي 1453 - 1545 م اختل عقل الملك فعين دوق يورك حامياً .
و في معركة سانت ألبانزالولي عام 1455م انتصر آل يورك , و شاعت فترة من الهدوء النسبي بعدها إلى أن جرت معركة نورثهامبتون عام 1460 م حيث استطاع أل يورك أسر هنري فيها , و دار اتفاق خول بموجبه ريتشارد أن يكون خليفة لهنري , و لكن الملكة مارجريت التي كانت تخشى من فقدان ابنها لميراث العرش , بادرت إلى حشد جيش و دارت معركة عام 1460 م هي معركة ويكفيلد التي قتل فيها زعيم يورك و أضحى ريتشارد ينفل إيرل ووريك زعيم فريق يورك , و لكن مارجريت تمكنت من هزيمة ريتشارد هذا , و أنقذت هنري عام 1461 م . بيد أن أبن ريشارد دخل إلى لندن في عضون هذا و توج ملكاً بأسم إدوارد الرابع


و احتدم النزاع بين إدوراد و ووريك عام 1464 م حول زواج الملك , و لكن ووريك تآمر مع دوق كلاريس جورج فهريا إلى فرنسا , و ثم ما لبث الأول أن اصطلح و الملكة مارجريت فعاد إلى أنجلترا , و أرجع هنري إلى عرشه , غير أن إدوراد نال المساعدة فاسترد عرشه عام 1471 م و قتل وريك , ثم توفي هنري بعده بقليل

وخلف على العرش إدوراد الخامس ابن ادوراد الرابع عام 1483 م و عمر اثنتا عشره سنه , فتمكن عمه من بسط سيطرته عليه وأعلن نفسه ملكاً باسم ريتشارد الثالث ,ودبر مقتل إدوارد , و لكن دوق باكنجهام هنري ستافورد ثار عام 1483 م فأحبط ثورته , و هنا كان هنري ثيودور قد حل في أنجلترا مطالباً بالعرش الانكاستري و أمكن وضعه من هزيمة ريتشارد هذا في ميدان بوزورث عام 1485 م . و نصب نفسه ملكاً باسم هنري السابع , و تزوج من ابنه إدوراد الرابع فكان هذا الزواج سبباً في توحيد الأسرتين .

و قد نجم عن هذه الحرب إضعاف سلطة النبلاء في أنجلترا فانتهت بهذا سياده الإقطاع في البلاد , و لم يتمكن النبلاء لضعفهم من الحيلولة دون نهضه ملكية في ظل آل ثيودور

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى